الأزهر الشريف يدين الهجوم الإرهابي على كنيسة “دابلو” ببوركينا فاسو

يدين الأزهر الشريف الهجوم الإرهابي الذي وقع اليوم الأحد، واستهدف كنيسة كاثوليكية في مدينة دابلو وسط شمال بوركينا فاسو، وأسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة آخرين.

ويؤكد الأزهر على رفضه القاطع لمثل هذه الأعمال الإجرامية، لافتا إلى أن الأديان بقيمها الداعية للسلام والمحبة لا يمكن أن تكون أبدًا مبررًا للقتل والإرهاب، وأن الإنسانية تواجه مخططًا لتوظيف الأديان في إشعال الحروب والصراعات .

ويتقدم الأزهر بخالص مواساته وعزائه لبوركينا فاسو حكومة وشعبا ولأهالي الضحايا من الأخوة المسيحيين، سائلًا المولى -عز وجل- أن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع