الأوفاف : إنهاء خدمة إمامين بالأوقاف خالفا تعليمات الوزارة بشأن غلق المساجد

في إطار الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم كله ، ونظرًا لأن مخالفة التعليمات في هذه الظروف تعد تجاوزًا ضد المصلحة الوطنية ، وبما يعرض الأمن الصحي للمجتمع للمخاطر ، وبناء على تحذيراتنا السابقة من أن جزاء مخالفة التعليمات هو إنهاء خدمة المخالف ، تقرر إنهاء خدمة كل من :

1- السيد / عباس أحمد عباس عبد اللطيف إمام وخطيب بأوقاف بني سويف لتعمده فتح المسجد المعين عليه وإمامة الناس واستخدام مكبرات الصوت في الصلاة بما يعني تعمده الواضح لمخالفة جميع التعليمات.

2-السيد / راضي محمد محمد حسن إمام وخطيب بأوقاف الجيزة لمخالفته تعليمات الوزارة وقيامه بإمامة الناس في الصلاة أمام باب المسجد.

وتؤكد وزارة الأوقاف على أمرين :
الأول: أن الاستجابة لتعليمات جميع مؤسسات الدولة واجب شرعي ووطني وإنساني.
الآخر: أنها جادة في إنهاء خدمة كل من يخالف تعليماتها بشأن غلق المساجد لمدة أسبوعين غلقًا كاملاً ، حيث إن الإمام يجب أن يكون قدوة حسنة ، لا قدوة سيئة.
من جانب آخر يشكر معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف كل أبناء الوزارة الوطنيين الأوفياء الذين بادروا بإعلاء المصلحة الوطنية والاستجابة الفورية لتوجيهات الوزارة بغلق المساجد غلقًا كاملاً مؤقتًا لمدة أسبوعين ، كما يشكر كل قيادات الوزارة على ما يبذلونه من جهد في متابعة تنفيذ قرار غلق المساجد ، سائلين الله (عز وجل) أن يعجل برفع البلاء عن البلاد والعباد وعن مصرنا العزيزة وسائر بلاد العالمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع