الإمام الأكبر يلتقى وفداً من منظمة الأديان باليابان ويؤكد : الأزهر حريص على التواصل مع المؤسسات الدينية لتحقيق الأمن والسلام العالمي

استقبل فضيلة الإمام الأكبر أ.د/أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الأربعاء 6 مارس 2019، وفدًا من منظمة الأديان باليابان، برئاسة السيد/ شوتاي يوكوياما، وذلك في إطار زيارتهم الحالية للقاهرة.
قال فضيلة الإمام الأكبر إن الأزهر الشريف يؤمن بأن القانون الذي يجب أن يضبط العلاقة بين البشر هو التعاون والتعارف والتكاتف بين الناس جميعا، بغض النظر عن دياناتهم وعقائدهم، لافتًا إلى أن هذا القانون أقرَّه القرآن الكريم في أكثر من موضع.
وأوضح فضيلته أن الأزهر الشريف حريص على التواصل والتعاون مع المؤسسات الدينية، وتبادل الرؤى والأفكار مع مختلف الحضارات والثقافات؛ بما يحقق الأمن والسلام للبشرية كافة.

من جانبه أعرب شوتاي يوكوياما عن سعادته البالغة بزيارة مصر بلد الأزهر الشريف وحصن الأديان السماوية، مؤكدًا حرص المنظمة على التعاون مع الأزهر الشريف، أبرز المؤسسات الإسلامية في العالم؛ لتحقيق السلام الذي نادت به كل الديانات السماوية والتعاليم الإنسانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع