الإمام الأكبر ينعى ضحايا حادث الشلاتين من أبناء الأزهر الشريف

بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره، ينعى فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، وفضيلة الشيخ صالح عباس وكيل الأزهر، وفضيلة الشيخ على خليل رئيس قطاع المعاهد الأزهرية، وفضيلة الشيخ مصطفى أبو زيد رئيس الإدارة المركزية لمنطقة البحر الأحمر الأزهرية، بخالص الحزن والأسى لفقيد ومصابى حادث التصادم الذى وقع صباح اليوم على طريق( الشلاتين- حلايب )، والذى أسفر عن مصرع وكيل معهد وإصابة اثنين من أبناء الأزهر، داعين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

وصرح فضيلة وكيل الأزهر ، بأن فضيلة الإمام الأكبر قد قرر صرف مبالغ مالية لفقيد ومصابى الحادث من أبناء الأزهر.

وأضاف رئيس منطقة البحر الأحمر الأزهرية الشيخ مصطفى أبو زيد، بأنه يتم متابعة حالة المصابين من فضيلة وكيل الأزهر الشيخ صالح عباس وفضيلة رئيس قطاع المعاهد الأزهرية الشيخ على خليل، بصورة دائمة ومستمرة ،وقد تم الاطمئنان على استقرار حالة المصاب سيد عبد الموجود خليل بمستشفى الشلاتين، ونقل المصاب محمد محمود على نظرا لحالته الحرجة لمستشفى أسوان الجامعى، ومتابعة حالته أولا بأول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع