“البحوث الإسلامية” يطلق حملة توعوية إلكترونية ومباشرة بعنوان: “بالعلم نرتقي”

تزامنًا مع قرب بدء العام الدراسي الجديد

 

يطلق مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف حملة توعوية بعنوان “بالعلم نرتقي”، تزامنًا مع قرب بدء العام الدراسي الجديد، وذلك تنفيذًا لتوجيهات فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب_ شيخ الأزهر بتكثيف التوعية المجتمعية على أن تلامس تلك الحملات اهتمامات الناس وواقعهم، وسيتم تنفيذ الحملة على موقع المجمع على بوابة الأزهر الإلكترونية، وصفحات التواصل الاجتماعي “فيس بوك وتويتر وتليجرام”، بالإضافة إلى مشاركة وعاظ وواعظات الأزهر الشريف بشكل مباشر وعبر صفحاتهم على التواصل الاجتماعي.


وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عياد، إن الحملة تأتي في إطار المشاركة المجتمعية لوعاظ وواعظات الأزهر الشريف في عملية التوعية المجتمعية الشاملة، وذلك من خلال مخاطبة الفئات العمرية المختلفة لأفراد المجتمع بما يتناسب مع احتياجات كل فئة، وتستهدف تلك الحملات الدورية التي ينظمها المجمع أسبوعيًا التوعية بكل القضايا التي ترتبط باهتمامات الناس ارتباطًا مباشرًا وتمس حياتهم اليومية.


أضاف عيّاد، أن الحملة تستهدف توجيه رسالة إيجابية لجميع المشاركين في العملية التعليمية وعلى رأسهم الطلاب والطالبات لحفز هممهم على الجد والاجتهاد في التحصيل العلمي من خلال بيان أهمية العلم بمجالاته المختلفة في بناء الدول والأوطان، والتأكيد على فضل العلماء، ودورهم الريادي على مرّ الأزمنة والعصور.
وأكد الأمين العام أننا في مرحلة مهمة تحتاج إلى بناء جيل جديد لديه وعي بكل ما يدور حوله وعلى درجة عالية من الثقافة والمعرفة، موضحًا أن العلم والمعرفة هما أساس الحياة، وشعاع النور الذي يضيئ الطريق أمامنا بدون أي تشويش أوتضليل، كما أن العلم هو الأداة الأقوى للارتقاء بالمجتمعات وتحقيق ذاتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع