“البحوث الفلكية” ترد على شائعة تعرض مصر لزلزال غدًا ..والأمن يبحث عن مروجها

قال المعهد القومي للبحوث الفلكية، إنه لا صحة لما تردد من شائعات حول تعرض البلاد غدًا الخميس لحدوث زلزال كبير.

وكانت حالة من الرعب والهلع عاشها سكان مركز طامية بمحافظة الفيوم، لعدة ساعات منذ مساء أول أمس الأحد، وحتى فجر الاثنين، بعد انتشار شائعة عن وقوع زلزال وانتشارها بشكل كبير، ما أثار الذعر بين المواطنين الذين هرعوا إلى الشوارع وظلوا بها عدة ساعات قبل أن يكتشفوا الحقيقة ويعودوا إلى منازلهم.

وشدد الدكتور جاد القاضي، رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية، في تصريحات له، على أن هذا الكلام غير صحيح جملة وتفصيلًا ، وأهاب القاضي، بالجميع التحقق من أي معلومات في هذا الخصوص من المعهد.

غرفة عمليات الطوارئ بديوان محافظة الفيوم أكدت ، إن الأمر بدأ بشائعة ثم انتشر بسرعة بين الأهالي الذين صدقوها بحسن نية، لافتًا إلى أن الأمن يبحث حاليًا عن مروج الإشاعة.

وأصدر المعهد بيانًا، اليوم الأربعاء، أكد فيه أن ما تردد أيضًا عن حدوث زلزال في مناطق العياط، إطسا، إهناسيا من خلال مكبرات الصوت في مساجد تلك المناطق وحث المواطنين على الخروج من البيوت إلى الزراعات، غير صحيح.

كما أكد المعهد، بطلان تلك الشائعات، حيث إن الشبكة القومية للزلازل التابعة للمعهد لم ترصد أي بيانات بشأن تلك الشائعات من حدوث زلازل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع