تفاصيل الدراسة بالجامعات في العام الدراسى الجديد 2021 بعد تقسيم الطلاب اسبوعيا والمجموعه 50 طالب، وتطبيق التعليم الهجين

 

نشر التفاصيل الكاملة للعام الجامعي الجديد، عقب موافقة المجلس الأعلى للجامعات برئاسة الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، على خطة الدراسة بنظام “التعليم الهجين” خلال العام الجديد، المقرر بدء الدراسة به اعتبارًا من يوم 17 أكتوبر المقبل.

وحسب تفاصيل “خطة الأعلى للجامعات، من المقرر تقسيم الطلاب على عدة مجموعات، بواقع 50 طالبًا بحد أقصى لمجموعة الكلية العلمية، و100 طالب لطلاب المجموعة النظرية، على أن تكون الدراسة في الجامعات نفسها، 3 أيام أسبوعيًا بالتناوب بين مجموعات الطلاب.

وتشير خطة “الأعلى للجامعات” إلى أن الدراسة في كل جامعة، ما بين الساعة 8 صباحًا حتى 6 مساءً بشكل يومي.

وكشف الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أن التعليم الهجين هو دمج نظامي التعليم وجهًا لوجه والتعلم عن بعد، حيث يتم تقسيم دفعات الطلبة إلى مجموعات تدريسية صغيرة، وتناوب الحضور للجامعة لاكتساب المهارات المطلوبة على أن يحصل الطالب على الجانب المعرفي وبعض المهارات من خلال التعلم عن بُعد.

وأوضح “عبدالغفار، أن أهداف التعليم الهجين، تتمثل في تقليل الكثافة الطلابية داخل الجامعات، وتحقيق الاستفادة العظمى من خبرة أعضاء هيئة التدريس والبنية التحتية للجامعات، والتحول التدريجي للطالب إلى متعلم مدى الحياة، تطبيقًا لأساليب الأداء وضمان الجودة المحلية والعالمية، وتحقيق الاستفادة العظمى من الإمكانات التكنولوجية خارج الفصل الدراسي، لتحقيق الأهداف المرجوة من المحتوى التعليمى، وتقديم المحتوى بأساليب تكنولوجية مختلفة لمراعاة الفروق الفردية بين المتعلمين ومساعدة الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة.

الحضور 3 أيام أسبوعيًا.. ومجموعات الطلاب بين 50 و100 طالب
وتابع أن نظام التعليم الهجين تم اعتماده على نطاق واسع عبر التعليم الجامعي، مضيفاً أن هناك دراسة صادرة عن اتحاد التعليم عبر الإنترنت بالولايات المتحدة أوضحت أن 62% من مؤسسات التعليم العالي قدمت مقررات هجينة الفترة الماضية على مستوى العالم، وتم تعريف هذه المقررات بأنها مزيج من التدريس في الفصول الدراسية عبر الإنترنت مع تقليل الوقت في الفصل للطلاب.

وأوضح “عبدالغفار” أنه سيتم تقسيم الطلاب في مصر إلى مجموعات تدريسية صغيرة مراعاة للتباعد الاجتماعي في ظل استمرار أزمة كورونا، ووفقاً لطبيعة دراسة الكلية سواء كانت نظرية أو عملية، حيث سيتم تقسيم طلبة كل دفعة إلى مجموعات صغيرة بحد أقصى 50 طالبًا في الكليات العملية و100 طالب في الكليات النظرية، مضيفًا أنه سيتم تقسيم أعضاء هيئة التدريس بكل قسم إلى مجموعات مسئولة عن الطلاب وسيتم توزيع أوقات التدريس في الكليات على جميع أيام الأسبوع من السبت إلى الخميس، على أن تبدأ الدراسة من 8 صباحًا حتى 6 مساء.

وأشار إلى ان نظام الدراسة بكليات القطاع الصحي والهندسة والكليات العلمية كالزراعة والعلوم والحاسبات، سيتم وضع جدول لكل مجموعة تدريسية على 3 أيام أسبوعيًا “السبت، والاثنين، والأربعاء”، أو “الأحد، والثلاثاء، والخميس”، من 8 صباحاً حتى 6 مساءً، مضيفًا أنه سيتم التطبيق بنفس النظام على كليات القطاع النظري، بالتناوب والتبديل فيما بينهم من خلال التنسيق بين الكليات في الجامعة الواحدة.

وأوضح أن النسب المقررة لتطبيق النظام الجديد، سترجع لطبيعة الدراسة بالكليات المختلفة، وفيما يتعلق بالكليات العلمية، ستكون نسبة تطبيق التعليم وجهًا لوجه من 60 إلى 70%، ونسبة التعلم عن بُعد من 30 إلى 40%، أما الكليات النظرية، فستكون نسبة التعلم وجهاً لوجه بين 50 و60%، والتعلم عن بُعد بين 40 و50%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع