التعليم : تدريس لغة الأشارة لجميع طلاب المدارس العاديين في إطار نظام تعليم 2.0

قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني إن الوزارة اتخذت عددا من الاجراءات لدعم طلاب ذوي القدرات الخاصة، شملت هذه الاجراءات تدريب معلمي مدارس الاحتياجات الخاصة ومعلمي المدارس الدامجة وإقامة العديد من البطولات والمسابقات المحلية وافتتاح فصول مزدوجي ومتعددي الاعاقة لاول مرة في مصر.
وأضاف وزير التربية والتعليم خلال مؤتمر صحفي الآن أن الوزارة أنشأت مركز ريادة لتأهيل ذوي القدرات الخاصة والذي يعد المركز الاول علي مستوي الوطن العربي من حيث المساحة والخدمات.
وأشار الوزير إلي أن آخر تلك الإجراءات ماتم تنفيذه في المناهج الجديدة لطلاب التربية الفكرية في إطار مناهج 2.0 وإعداد مواءمة المناهج لطلاب الصم وضعاف السمع والطلاب المكفوفين وذلك بالتعاون مع عدد من الخبرات الدولية ومنظمة يونيسيف وكلية علوم ذوي الاعاقة والتأهيل في جامعة الزقازيق .
وأعلن الدكتور طاري شوقي، وزير التربية والتعليم انه قرر تدريس لغة الاشارة كلغة جديدة تدرس لجميع الطلاب الاصحاء في المدارس في نظام التعليم الجديد احتراما لاهمية تعامل هؤلاء الطلاب الاصحاء مع زملائهم من ذوي الاحتياجات الخاصة.
وأكد الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم ، ان نظام التعليم الجديد تعليم للجميع ، بما فيهم الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة.
وقال وزير التعليم : لن يحرم طفل مصري من فرصة تعليم جيد مهما كانت ظروفه.
واضاف : انتهينا من اعداد كتب نظام التعليم الجديد للصف الثالث الابتدائي.
وأشار وزير التربية والتعليم الى انه تم عمل مناهج جديدة مناسبة لطلاب مدارس التربية الفكرية ، ويتم اعداد و تأهيل المعلمين لمساعدة الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة في نظام التعليم الجديد بشكل اكبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع