التعليم تطالب بـ22 مليار جنيه اعتمادات إضافية لمواجهة مستجدات كورونا

قال مدير عام الموازنة والخطة الاستثمارية بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني إن نموذج وزارة المالية لإعداد الموازنة العامة للدولة، وفقا لأسلوب البرامج والأداء، به الكثير من التعقيدات.

وأوضح في اجتماع لجنة التعليم بمجلس النواب اليوم الثلاثاء، أن ذلك النموذج “يستلزم تحديد نفقات كل برنامج بدقة ومن ضمنها تكاليف الكهرباء والمياه والانتقالات وبنزين السيارات، وتلك البنود يصعب تحديد نفقاتها بدقة فى مشروع الموازنة”.

وطالب صديق، أعضاء لجنة التعليم بمساندة الوزارة في مساعيها لتبسيط نموذج وزارة المالية لإعداد الموازنة العامة للدولة وفقا لأسلوب البرامج والأداء.

كما طالب مدير عام الموازنة والخطة الاستثمارية بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بمنح وزارته اعتمادات إضافية بـ22 مليار جنيه لمواجهة مستجدات فيروس كورونا وإجراء امتحانات شهادة الثانوية العامة وشهادات الدبلومات الفنية.

وأوضح صديق: “نحن طلبنا تخصيص 132 مليار جنيه ووزارة المالية وافقت على تخصيص 109 مليار جنيه فقط، فى حين أن وزير المالية ذكر أن مخصصات التعليم فى الموازنة 363.6 مليار جنيه، وبالتواصل مع المالية عرفنا إن الفارق موجود فى فوائد خدمة الدين واحتياطيات موجودة فى المالية ستتم إتاحتها للوزارة عند الحاجة”.

وتابع: “احنا عايزين منهم 22 مليار جنيه فقط حتى ينتهى العام على خير بعد مستجدات فيروس كورونا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع