التعليم تعلن طرق تسليم مشروع البحث لطلاب النقل والإعدادية خلال أيام

تعلن وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، خلال الأيام المقبلة، طرق تسليم مشروع البحث لطلاب النقل والشهادة الإعدادية، مؤكدة أن البحث يتم تسليمه إما رقميا على منصة أدمودو أو ورقيا فى المدارس.

واكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى أنه لم يتم إلغاء مشاريع الأبحاث لطلاب النقل من الصف الثالث الابتدائى حتى الثالث الإعدادى والطلاب ملتزمون بتقديم مشاريع أبحاث وفقا لما أعلنته الوزارة، وأن الامتحان الورقى هو بديل قانونى يتطبق فى الظروف الاستثنائية لمن امتنع عن تقديم مشروع البحث حتى منتصف مايو المقبل.

وكان الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى قد أعلن أنه منعا للبلبلة، فإن المشروع البحثى المطلوب من طلبة الصف الثالث الإعدادى هو “بحث واحد يشمل كل المواد وليس بحث لكل مادة”، كما يتم تداوله فى بعض مواقع التواصل عن طريق تسريب خطابات إدارية داخلية، موضحا أن المشروعات البحثية لطلاب سنوات النقل والذى يعد شرطًا لانتقال الطلاب (فى الصفوف الدراسية من الثالث الابتدائى حتى الثالث الإعدادى) إلى السنة التعليمية التالية.

وقال الدكتور طارق شوقى إن المشروع البحثي هدفه تعليم الطلاب مهارات جديدة وهي (العمل الجماعي بين الطلاب، الاعتماد على الذات، والبحث، والتحليل، وربط الموضوعات، وطريقة صياغة الأفكار) وغيرها من المهارات الضرورية لأبنائنا الطلاب، مشيرًا إلى أن المشروعات البحثية تغيير جذري في عملية التقييم والتعليم لأبنائنا الطلاب.

وأوضح الدكتور طارق شوقي أن المرحلة الابتدائية (من الصف الثالث إلى الصف السادس) يختار الطالب مشروع بحثي من أحد 4 مشروعات مقترحة من وزارة التربية والتعليم لتنفيذه، ويقوم بعمل المشروع بمفرده أو مع مجموعة من الطلبة (بحد أقصى 5 طلاب)، وفى المرحلة الإعدادية (من الصف الأول إلى الصف الثالث) يختار الطالب مشروع بحثي من أحد 3 مشروعات مقترحة من وزارة التربية والتعليم لتنفيذه، ويقوم بعمل المشروع بمفرده أو مع مجموعة من الطلبة (بحد أقصى 5 طلاب).

وأكد أن عناصر المشروع البحثى تتكون من: (العنوان، المقدمة، الملخص، الموضوع، النتائج أو الملاحظات، المراجع) بالإضافة إلى كتابة الرقم التعريفي (الكود) الخاص بالطلاب الذين شاركوا في إعداد المشروع.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع

عفوا النسخ ممنوع
إغلاق
إغلاق