بعد شهرين من غلق المساجد.. أول صلاة جمعة غدا من «السيدة نفيسة»

بعد نحو شهرين من قرار غلق المساجد بسبب إجراءات مواجهة فيروس كورونا، تقام غدا الجمعة شعائر صلاة الجمعة، بمسجد السيدة نفيسة بحضور 20 مصليا من العاملين بالمسجد والأوقاف.

وكلف محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، الدكتور على الله الجمال أحد أئمة مسجد السيدة نفيسة، بأداء خطبة الجمعة القادمة بالمسجد، فى إطار خطة الوزارة لتمكين الشباب من مفاصل العمل العلمى والدعوى والإدارى.

وقرر جمعة أن يكون موضوع خطبة الجمعة «حفظ النفس من أعظم المقاصد الشرعية»، مع التأكيد على الالتزام بجميع الضوابط والإجراءات التى من شأنها المحافظة على سلامة النفس.

وشدد على ضرورة مراعاة الإجراءات الاحترازية والوقائية وإجراءات التباعد الاجتماعى، مع نقل شعائر صلاة الجمعة عبر موجات الإذاعة والتليفزيون.

واعتذرت الوزارة فى بيان لها أمس، للإعلاميين عن عدم التمكن من استقبالهم بالمسجد عدا فريق العمل المكلف بالصلاة من اتحاد الإذاعة والتلفزيون.

ونوهت بأنه تم التنسيق مع شيخ الأزهر أحمد الطيب، لإقامة شعائر صلاة الجمعة 13 شوال من الجامع الأزهر بحضور 20 مصليا من العاملين بالمسجد والعاملين بالأزهر الشريف مع نقلها إذاعيا وتليفزيونيا.

وقال المتحدث الرسمى باسم وزارة الأوقاف، عبدالله حسن، إن ذلك يأتى فى إطار العودة التدريجية لجوانب الحياة، مشيرا إلى أنه ستقتصر إقامة صلاة الجمعة فى هذه المرحلة على المسجد الذى تنقل منه شعائر الصلاة فقط، مع استمرار تعليق الجمع والجماعات لحين الانتهاء من دراسة مقترح الرفع التدريجى لتعليق العمل بدور العبادة ومناقشته مع وزارة الصحة ولجنة إدارة أزمة فيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع