جامعة القاهرة تحقق بعد ارتفاع عدد إصابات كورونا في معهد الأورام

أعلنت جامعة القاهرة، في بيان، السبت، إصابة 17 شخصا من العاملين في المعهد القومي المصري للأورام بفيروس كورونا المستجد، يتوزعون بين طبيب وممرض، وعزلهم.

وكانت الجامعة قد أكدت، مساء الجمعة، اكتشاف 15 حالة إصابة بالفيروس داخل المعهد القومي للأورام التابع لها.

لكن بيان السبت ذكر أن الجامعة قررت “فتح تحقيق حول إصابة 17 شخصا من الأطباء (والممرضين)”، موضحا أن الهدف “الوقوف على أسباب التقصير إن وجدت”.

وأضاف أنه تم “عزل الحالات التي ثبتت إصابتها، والمخالطين لها”.

وقال الدكتور محمود علم الدين المتحدث الرسمي باسم جامعة القاهرة، في بيان صحفى اليوم السبت  إن الجامعة، قررت  تعيين فريقين جديدين لمكافحة العدوي والجودة بالمعهد، لتولي إدارة الملف خلال المرحلة المقبلة في ضوء المتابعة مع اللجنة الفنية التي تم تشكيلها من الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس الجامعة لمراجعة كافة البروتوكولات الطبية المعمول بها في مجالات مكافحة العدوي وضمان السلامة للأطقم الطبية والعاملين والمترددين من المرضي.

وأكد محمود علم الدين، المتحدث باسم الجامعة أن الإصابات المعلنة في معهد علاج السرطان مشمولة ضمن إحصاءات وزارة الصحة.

وأوضح الدكتور علم الدين، أن المعهد تعامل مع الأزمة من بدايتها حيث تم إبلاغ المعامل المركزية لوزارة الصحة لإجراء التحاليل للحالات المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا، بالإضافة إلى عزل الحالات التي ثبت إصابتها والمخالطين لها فور التأكد من الإصابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع