خلال شهر رمضان “والله يسمع تحاوركما” حملة جديدة يطلقها حوار الأديان بالأزهر

يطلق مركز حوار الأديان بالأزهر الشريف حملة جديدة بعنوان”والله يسمع تحاوركما”، تستمر الحملة طوال شهر رمضان المبارك، تنشر على صفحته على موقع الفيس بوك.
وتهدف الحملة إلى زيادة وعي الشباب بأهمية الحوار وضرورته وترسيخ ثقافة الحوار بين الناس والتشجيع عليها، بما يسهم في زيادة مساحة قبول الآخر وتعزيز التعايش السلمي بين جميع الناس، وذلك عبر مجموعة من الرسائل تتضمن توضيح أسلوب الحوار وآدابه والأسس والمرتكزات التي يُبنى عليها.
يُذكر أن مركز حوار الأديان بالأزهر الشريف يعود في تأسيسه إلى القرار الذي أصدره فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب بإعادة تشكيل المركز، وجعَلَ تبعيتَه له مباشرة، ليكون بمثابة انطلاقة جديدة تدفع بالحوار الفكري والديني والحضاري مع أتباع الأديان والحضارات الأخرى إلى الأمام، وللتأكيد على أنه لا سبيل للتعارف والتعايش إلا بالجلوس على مائدة الحوار، وفتح قنوات اتصال بين مركز الحوار بالأزهر والمراكز المهتمَّة بالحوار في مختلف دول العالم، تشجيعًا على التفاهم والتعايش وقبول الآخر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع