خلال لقائه مع الإمام الأكبر.. سفير بوروندي: نسعى لإنشاء مركز للأزهر لتعليم ونشر اللغة العربية، وزيادة أعدادالمبعوثين

 

استقبل فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الإثنين بمشيخة الأزهر، السفير/ شيخ راشد ملاشي نيراجيرا، سفير بوروندي الجديد بالقاهرة.

 

في بداية اللقاء، رحب فضيلة الإمام الأكبر بالسفير البوروندي، مؤكدًا أن الأزهر يعتز بأداء رسالته لنشر تعاليم الإسلام السمحة، ودعم الدول والشعوب بالفكر والمنهج الأزهري المعتدل، مشيرًا إلى أن الأزهر يستقبل 48 طالبًا وافدًا من بوروندي، ولدينا مرونة كبيرة في تخصيص المنح الدراسية حسب حاجة الدول بين الكليات العربية والشرعية والعملية، وندعم نشر الخطاب المعتدل والمواطنة وتصحيح الأفكار المغلوطة من خلال برنامج الأزهر لتدريب الأئمة والوعاظ من مختلف دول العالم.

 

من ناحيته، أكد السفير البورندي أن هذا اللقاء الأول له مع شيخ الأزهر يعد بمثابة لحظة تاريخية له؛ نظرًا لما يتمتع به فضيلة الإمام الأكبر من شخصية وسمعة عالمية طيبة، مبديًا سعي بوروندي لإنشاء مركز للأزهر لتعليم ونشر اللغة العربية وتأهيل الطلاب للالتحاق بجامعة الأزهر، وكذلك الاستفادة من برنامج تدريب الأئمة، واستقبال عدد أكبر من المبعوثين الأزهريين، فهذا كله سيساعد الدولة كثيرًا في تحقيق الأمن والاستقرار الفكري من خلال مناهج الأزهر وفكره السمح المعتدل الذي يمثل الإسلام الحقيقي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع