شيخ الازهر :الإنسانية تواجه مخططًا لتوظيف الأديان في إشعال الحروب والصراعات

أكد فضيلة الامام الاكبر شيخ الازهر  أن الإنسانية تواجه مخططًا لتوظيف الأديان في إشعال الحروب والصراعات، وهو ما بدا واضحًا في الحوادث الإرهابية التي ارتكبت بحق المسلمين والمسيحيين في نيوزيلندا وسريلانكا، مشددًا على أن الإسلام والمسيحية بقيمهما الداعية للسلام والمحبة لا يمكن أن تكون أبدًا مبررًا للقتل والإرهاب.

وشدد الإمام الأكبر على أن هذا الواقع المؤلم الذي تعانيه البشرية يحتم على قادة الأديان التصدي للتوظيف الخاطئ للأديان، مؤكدًا أنه لا سبيل لمواجهة هذا المخطط الإجرامي إلا من خلال الفهم العميق للأديان.

جاء ذلك خلال توجه فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد #الطيب، #شيخ_الأزهر الشريف، صباح اليوم السبت، على رأس وفد رفيع المستوى من الأزهر الشريف، إلى الكاتدرائية المرقسية بالعباسية، لتهنئة البابا #تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، وبطريرك الكرازة المرقسية بالعباسية، والأخوة الأقباط بمناسبة عيد القيامة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع