شيخ الأزهر يلتقى وزيرة الصحة لمتابعة التنسيق بين الأزهر والوزارة وتؤكد حريصون على تطعيم أبناء الأزهر قبل بداية العام الدراسي الجديد

استقبل فضيلة الإمام الأكبر أ.د أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، اليوم الخميس بمقر مشيخة الأزهر، لمتابعة التنسيق بين الأزهر والوزارة في مجالات التعاون الصحية المشتركة.
وتقدم فضيلة الإمام الأكبر بالشكر إلى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، على دعمه وجهود سيادته في مجال الصحة والتعليم وما تم توفيره من خدمات طبية لمؤسسة الأزهر والمنتسبين إليها، وأن هذه الجهود المبذولة في مجال الصحة تؤكد حرص الدولة على سلامة وصحة المواطن المصري، مشيرًا فضيلته إلى التنسيق الكامل بين الأزهر ووزارة الصحة في عدة مجالات منها تطعيم العاملين بالأزهر وطلاب الجامعة وقطاع المعاهد الأزهرية على مستوى الجمهورية- بلقاحات كورونا.
من جانبها، أعربت الدكتور هالة زايد عن شكرها وتقديرها لفضيلة الإمام الأكبر ودعمه المستمر للقطاع الصحي ومبادرات الصحة العامة انطلاقًا من الدور الإنساني والوطني لمؤسسة الأزهر العريقة، واستجابة فضيلته لدعم جهود الدولة في توفير علاج الضمور العضلي الشوكي للأطفال فوق سن السنتين؛ لتخفيف العناء والمشقة عن كاهل أسرهم وتمتع هؤلاء الأطفال بصحة جيدة، ودعم مبادرة رئيس الجمهورية لعلاج مرضى الضمور العضلي للأطفال أقل من عامين، وأن الدولة المصرية تحقق أرقامًا قياسية في علاج هذا المرض، وقد تمكنت المبادرة حتى الآن من حقن 23 حالة تحت سن السنتين بالعلاج اللازم مع تجهيز حالات أخرى للعلاج، وأن الوزارة تسير بخطى جيدة في مختلف مجالات الصحة دعمًا للمواطن واهتمامًا به ورعاية له.
وأكدت وزيرة الصحة استمرار التنسيق مع الأزهر لتطعيم كل العاملين به وجميع المنتسبين إلى جامعة الأزهر من العاملين والطلاب المصريين والوافدين، والعاملين بقطاع المعاهد الأزهرية وإداراته المنتشرة في ربوع مصر، وإمكانية تطعيم طلاب المرحلة الثانوية، وأن العاملين بالتعليم يمكنهم التسجيل عبر الموقع في قسم «التعليم» وسوف تصلهم رسالة خلال 72 ساعة للحصول على اللقاح في أقرب نقطة تطعيم لمنزله، حرصًا من الوزارة على الانتهاء من التطعيمات قبل بداية الدراسة.
ولفتت الوزيرة إلى إتاحة شهادات التطعيم والتي تحمل رمز الاستجابة السريع (QRCode) مجانًا لجميع الطلاب والعاملين بالأزهر، بما يساهم في يسر تلقي اللقاح وانتظام العملية التعليمية، مع التنسيق بين الأزهر والوزارة لتوفير الرعاية الصحية اللازمة للطلاب الوافدين بالأزهر، والتنسيق مع جامعة الأزهر لاستقبال الطلاب الوافدين بمستشفيات وزارة الصحة والسكان وذلك بالمجان في حالات الطوارئ ومعاملتهم معاملة المصريين في الحالات العادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع