عاجل ..وزير التعليم يرد على المطالبين بالغاء امتحانات الثانوية العامة وعقد اختبار القدرات بدلا منها

قال الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى إن تفاصيل المشروعات البحثية لطلاب النقل والشهادة الإعدادية أصبحت أكثر استقرارا، بعدما أثيرت بعض الشائعات بإلغاء البحث خلال الأيام الماضية، موضحا أنه منذ هذه الفترة كثرة الشائعات وظهور هاشتاجات تنادى بأن صحة الطلاب أهم ويطالبون بإلغاء امتحانات الثانوية العامة واستبدالها بامتحانات القدرات.

وأضاف وزير التربية والتعليم أن الوزارة جاءت فى 2018، وكانت فى حاجة فى أن يكون هناك نظام تقييم مختلف فى المرحلة الثانوية وهو ما بدأته الوزارة فى نوعية الأسئلة الجديدة فى الصفين الأول والثانى الثانوى فالأساس فى الثانوى العام هو تغيير التقييم ووقتها تحدثت الوزارة عن إجراء أكثر من امتحان فى العام ليكون فى النهاية مجموع تراكمى للطالب.

وأوضح وزير التربية والتعليم، لو أنه يوجد هناك مجموع تراكمى فى هذه اللحظة كان شيئا عظيما، لكن الثانوية العامة حاليا تقوم على نظام امتحان أوحد لدخول الجامعة على مستوى الجمهورية، والوضع الحالى لدفعة الثانوية العامة ينطبق عليها قانون، وبالتالى لا يوجد لديهم تقييم لدخول الجامعة عدا درجات الامتحان الذى لم ينعقد حتى الآن وبالتالى نتائج الطلاب هى ما تمنحه التربية والتعليم لمكتب التنسيق فى التعليم العالى لإجراء التنسيق، قائلا: التربية والتعليم تبذل مجهودا كبيرا حتى لا يحدث فيه تسريبات أو أى نوع من الاختراق حتى تتساوى جميع الفرصة فى  دخول الجامعات.

وأوضح الوزير: فوجئنا بأن الناس تنصحنا بشىء تم طرحه منذ عامين وقبول بالرفض وهو امتحان القدرات، والمشكلة أنه لا يوجد ما يسمى بامتحان القدرات سواء بعض الكليات مثل الكليات العسكرية أو الفنون التطبيقية، لكن فى المطلق لا يوجد ما يسمى بامتحان القدرات، وامتحان القبول أو القدرات هو ما يهم كلية معينة، فمثلا كلية الطب تحتاج إلى قدرات فى الكيمياء والفيزياء ومن يقوم بتطبيق امتحان القدرات التعليم العالى وليست التربية والتعليم وقضية القدرات ليست من اختصاص الوزارة فالتربية والتعليم تقدم للتعليم العالى شهادة تقول أن نسبة تحصيل الطالب من المواد التالية كذا إنما التعليم العالى إضافة امتحان قدرات اختصاص المجلس الأعلى للجامعات.

وأشار الوزير إلى أنه لكلى يكون هناك امتحان قبول فى الكليات كلها لا بد أن يأخذ وقته حتى يتم تطبيقه، هل على مستوى كل تخصص أو على مستوى الجامعة أم على مستوى الجمهورية، وهل لدينا قانون لتطبيق امتحان القدرات ولا يوجد فى القانون ما يسمى بامتحان القدرات، ومن المسموح له بالتقديم فى كليات الطب؟ ومن يطلب تطبيق امتحان القدرات لم يفكر فى الإجابة على أى سؤال من هذه الأسئلة وبالتالى البدائل المطروحة لا يوجد فيها ما يسمى بامتحان القدرات لأسباب بسيطة لأنه مش موجود وأنه حتى يطبق لا بد من تغيير القانون ولازم التعليم العلاى يقره ثم يشرع فى بنائه وهذه الأمر يحتاج إلى سنة حتى عامين حتى يتم بناء نظام القدرات ولازم يتوازى معه تغيير فى طرق التقييم فى الطلاب الخارجين من التربية والتعليم كل هذه الامور ليست مجالها الآن.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا النسخ ممنوع
إغلاق
إغلاق