عودة البعثة الأزهرية من أفغانستان ..أمين “البحوث الإسلامية” يوجّه الشكر لمؤسسات الدولة لدورها في تأمينهم

أكد اهتمام الإمام الأكبر على المتابعة المستمرة للاطمئنان على عودتهم

 

وجّه الدكتور نظير عيّاد أمين عام مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف الشكر للدولة المصرية ومؤسساتها المختلفة لدورها في تأمين عودة البعثة الأزهرية من أفغانستان بعد التطورات الأخيرة التي شهدتها والتي كانت يمكن أن تمثل خطرًا على تواجدهم هناك.

 

وأكد الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية أن فضيلة الإمام الأكبر أ.د/ أحمد الطيب – شيخ الأزهر كان يتابع عودة مبعوثي الأزهر بشكل مستمر ولحين عودتهم إلى أرض الوطن بسلام، كما أن فضيلة وكيل الأزهر وبتوجيهات من فضيلة الإمام الأكبر كان يتواصل بشكل يومي للاطمئنان على تطورات عودتهم.

وأشار عيّاد إلى أن بعثات الأزهر الشريف إلى دول العالم يمثلون جزءًا مهمًا من الدور الدي تقوم به مصرنا الحبيبة وأزهرنا الشريف في نشر الفكر والمنهج الوسطي بين جميع شعوب العالم ومواجهة كل فكر منحرف من شأنه أن ينال أو يؤثر على الاستقرار والسلم العالمي.

 

كما أكد الأمين العام أن الأزهر الشريف سيظل حريصًا على أداء رسالته التي تكّفل بها على مرّ تاريخه في أن يكون مصدر إشعاع ينهل من علومه كل طلاب العلم من كل بقاع الأرض.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع