في ذكرى رحيل العالم المصري ” د.زويل” .. ما لا تعرفه عن حياته

ولد العالم المصري الحائز على جائزة نوبل في الكيمياء الدكتور أحمد زويل في 26 فبراير 1946 بمدينة دمنهور محافظة البحيرة كان متفوقا بين زملائه والتحق بكلية العلوم بجامعة الإسكندرية وحصل على بكالوريوس العلوم في الكيمياء عام 1967 وحصل على بكالوريوس العلوم بامتياز مع مرتبة الشرف ، وعمل معيدا بالكلية ثم حصل على درجة الماجستير عن بحث في علم الضوء.

م سافر إلي الولايات المتحدة لمواصلة دراسته في منحة دراسية، وحصل على درجة الدكتوراه من جامعة بنسلفانيا في علوم الليزر ثم عمل باحثا في جامعة كاليفورنيا، بركلي (1974-1976) وانتقل للعمل في معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا منذ 1976، وهي من أكبر الجامعات العلمية في الولايات المتحدة الأمريكية تدرج في المناصب العلمية الدراسية داخل جامعة إلى أن أصبح أستاذا رئيسيًا لعلم الكيمياء بها، وهو أعلى منصب علمي جامعي في الولايات المتحدة الأمريكية .

لم يقف العالم المصري عند هذا الحد ابتكر نظام تصوير سريع للغاية يعمل باستخدام الليزر له القدرة على رصد حركة الجزيئات عند نشوئها وعند التحام بعضها ببعض، والوحدة الزمنية التي تُلتقط فيها الصورة هي فمتوثانية، وهو جزء من مليون مليار جزء من الثانية.

وجاء عام 1999 ليصبح الدكتور زويل أول عالم مصري وعربي يفوز بجائزة نوبل في الكيمياء، وليدخل العالم كله في زمن جديد لم تكن البشرية تتوقع أن تدركه لتمكنه من مراقبة حركة الذرات داخل الجزيئات أثناء التفاعل الكيميائي عن طريق تقنية الليزر السريع حيث حصل علي الجائزة من خلال اختراعه لكاميرا لتحليل الطيف تعمل بسرعة الفيمتوثانية ، ودراسته للتفاعلات الكيميائية باستخدامها.

قام العالم المصري باختراع ميكروسكوب يقوم بتصوير أشعة الليزر في زمن مقداره فمتوثانية، وهكذا يمكن رؤية الجزيئات أثناء التفاعلات الكيميائية، ويعتبر هو رائد علم كيمياء الفيمتو، ولقب بـ”أبو كيمياء الفيمتو”، وهو أستاذ الكيمياء وأستاذ الفيزياء في معهد كاليفورنيا للتقنية.

حصل الدكتور أحمد زويل على جائزة نوبل وكذلك حصل على العديد من الأوسمة والنياشين والجوائز العالمية لأبحاثه الرائدة في علوم الليزر وعلم الفيمتو الذي حاز بسببه على 31 جائزة دولية منها:

جائزة ماكس بلانك وهي الأولى في ألمانيا.
جائزة وولش الأمريكية.
جائزة هاريون هاو الأمريكية.
جائزة الملك فيصل العالمية في العلوم.
جائزة هوكست الألمانية.
انتُخب عضوا في أكاديمية العلوم والفنون الأمريكية.
ميدالية أكاديمية العلوم والفنون الهولندية.

جائزة الامتياز باسم ليوناردو دا فينشي.
حصل على الدكتوراه الفخرية من جامعة أوكسفورد والجامعة الأمريكية بالقاهرة وجامعة الإسكندرية.
جائزة ألكسندر فون هومبولت من ألمانيا الغربية، وهي أكبر جائزة علمية هناك.
جائزة باك وتيني من نيويورك.
جائزة السلطان قابوس في العلوم والفيزياء سنة 1989، سلطنة عمان.
جائزة وولف الإسرائيلية في الكيمياء لعام 1993.

وسام بنجامين فرنكلن سنة 1998 على عمله في دراسة التفاعل الكيميائي في زمن متناهي الصغر (فمتوثانية) يسمى كيمياء الفيمتو.

رحل د. زويل عن عالمنا في مثل هذا اليوم في الولايات المتحدة الأمريكية عن عمر ناهز 70 عاما حيث توفي في عام 2016.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع