ننشر تفاصيل قرار مجلس جامعة الأزهر بتأجيل امتحانات الفرق النهائية

في إطار حرص الجامعة على السلامة والوقاية الصحية لجميع المنتسبين للعملية الامتحانية، وضمانًا لحسن سير العملية التعليمية وافق فضيلة رئيس الجامعة أ.د/ محمد المحرصاوي تحت تصديق مجلس الجامعة على مقترحات عرضها أ.د/ يوسف عامر نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب تتعلق بإرجاء موعد انعقاد امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني 2019/2020 للفرق الدراسية النهائية، وغيرها من القواعد المنظمة للعملية الامتحانية.

وأوضح المركز الإعلامي لجامعة الأزهر أن موعد انعقاد امتحانات الفرق النهائية لكليات الجامعة ومعاهدها، وطريقة تقييم مواد التخلف لطلبة الفرق النهائية ستكون كالتالي:-

موعد انعقاد امتحان نهاية الفصل الدراسي الثاني 2019 /2020م للفرق النهائية بكليات الجامعة ومعاهدها

يرجأ الموعد المقرر لامتحانات الفرق النهائية ٣٠/٥/٢٠٢٠ وذلك لحين انتهاء فترة تعليق الدراسة وعودة الحياة إلى طبيعتها.

بالنسبة لطلبة الفرق النهائية المحملين بمواد تخلف من سنوات سابقة:

الطالب المحمل بمواد تخلف من سنوات سابقة يُقيّمُ من خلال إعداد مشروع بحثي أو اجتياز اختبار إلكتروني، ويرصد له ناجح، أو راسب، أو غائب، وحال نجاحه يرصد له (تقدير مقبول)، وتضاف درجاته التي سيحصل عليها إلى المجموع التراكمي وفقا للوائح والقواعد والضوابط المنظمة لذلك. ويقدم الطالب مشروعه البحثي أو يجرى له اختبار إلكتروني بدءًا من 30 مايو 2020 وحتى 18/6/2020م.

وعن قواعد ونظم تتعلق بامتحانات بعض الحالات المقيدة بفرق النقل في الفصل الدراسي الثاني 2019/2020م قال المركز الإعلامي إنه بالنسبة للطلبة من الباقين للإعادة والمتقدمين للامتحان من الخارج والمحملون بمواد تخلف من سنوات سابقة فإن الطالب الباقي للإعادة أو المتقدم للامتحان من الخارج وكذلك الطالب المحمل بمواد تخلف من سنوات سابقة يُقيّم من خلال إعداد مشروع بحثي أو اجتياز اختبار إلكتروني، ويرصد له ناجح، أو راسب، أو غائب، وحال نجاحه يرصد له (تقدير مقبول) وتضاف درجاتُه التي يحصل عليها إلى مجموعه التراكمي وفقا للوائح والقواعد والضوابط المنظمة لذلك.

الطالب المؤجل أو الغائب بعذر مقبول

يقدم الطالب طلبًا يوضح فيه رغبته في اختيار أحد البديلين الآتيين لتقييمه (إذا لم يكن العذر عن كل مقررات الفصل الدراسي الثاني):
البديل الأول: أداء امتحان تحريري تقليدي بعد انتهاء فترة تعليق الدراسة وعودة الحياة إلى طبيعتها، وترصد للطالب الدرجة التي يحصل عليها، وتضاف إلى مجموعه التراكمي وفقا للوائح والقواعد المنظمة لذلك.

البديل الثاني: إعداد مشروع بحثي أو اجتياز اختبار إلكتروني، وترصد للطالب الدرجة التي يحصل عليها في أي منهما، وتضاف إلى مجموعه التراكمي وفقا للوائح والقواعد المنظمة لذلك.

أما إذا كان العذر عن كل مقررات الفصل الدراسي الثاني يعامل معاملة طلبة فرق النقل المستجدين في الفصل الدراسي الثاني 2019/2020م.

ثالثًا: بالنسبة للطلبة نزلاء السجون:

يعد الطالب مشروعا بحثيا يجيب من خلاله على أسئلة بحثية في الموضوعات الرئيسية في الكتاب المقرر، ويرصد له (ناجح أو راسب أو غائب)، ويجرَى له اختبار تحريري في مقرر القرآن الكريم.

رابعًا: بالنسبة للطلبة ذوي الهمم العالية:

يُخيّر الطالب بين إعداد مشروع بحثي أو إجراء اختبار شفهي، ويرصد له (ناجح أو راسب أو غائب)، وحال اختياره للاختبار الشفهي يتم اختباره كذلك في مقرر القرآن الكريم.

خامسًا: بالنسبة لطالب مواد المعادلة:

يجري له امتحان تقليدي بعد انتهاء فترة تعليق الدراسة وعودة الحياة إلى طبيعتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع