وزير التعليم ..أى قرار يتضمن تعطيل الدراسة على مستوى الجمهورية هو قرار سيادي للدولة

أعلن دكتور طارق شوقى وزيرالتربية والتعليم عبر صفحته الشخصية ان أى قرار يتضمن تعطيل الدراسة على مستوى الجمهورية هو قرار سيادي للدولة وليس لوزارة التربية والتعليم ولم يتم طرحه على الإطلاق هذا العام الدراسي.
كما أشار الى إن قرار غلق فصل في مدرسة هو قرار “إحترازي” لعدم المجازفة وهو ما ينبغي أن يبث الطمأنينة لدى أولياء الامور أن الدولة تتابع وتنفذ كل الإجراءات لحماية الابناء.
وأكد انه سوف يتم إستكمال العام الدراسي وتغطية المناهج “بدون محذوفات” حيث وفرنا كل الوسائل لتوصيل المادة التعليمية إلى الطلاب سواء كانوا يمتلكون باقة انترنت أو لا يمتلكون وكذلك سيتم إتمام”تقييم منضبط” للانتقال إلى الصف الأعلى.

كما أكد الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، أن الإجراءات الاحترازية بالنسبة لجائحة فيروس كورونا تطبق بجدية شديدة، مشيراً إلى أن الحضور لا يزيد عن يومين فى بعض المراحل، قائلا:” اللى مش واثق فى الإجراءات ولا يزال قلق ويختار يكون طالب منازل من طالب نظامى”.

وتابع وزير التعليم، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج الحكاية، تقديم الإعلامي عمرو أديب، أن هناك سيناريوهات إذا زادت الأرقام بالنسبة للإصابات ومن يأخذ قرار الغلق هو لجنة إدارة الأزمات، مشيراً إلى أن قرار الإغلاق قرار دولة ولكن الوزارة وظيفتها تقديم الخدمة، ولو هنقعد في البيت هتلاقي الخدمة التعليمية عبر الإنترنت”.

وعلق الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى على ما يتردد بشأن رفع الغياب فى المدارس خلال العام الدراسى الجارى بسبب كورونا، موضحًا أنه يتم تسجيل الغياب وفقًا لجداول الحضور الأسبوعية.

وأوضح شوقى فى تصريحات له اليوم الأحد أن الشائعات المرتبطة بظهور حالات كورونا فى المدارس مبالغ فيها رغم أن الوضع على أرض الواقع مستقر جدًا والأعداد غير مقلقة نهائيًا، والدراسة مستمرة وتسير بشكل جيد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عفوا .. ممنوع النسخ

أنت تستخدم حاجب الإعلانات

عزيزي الزائر ،، نود أن نشكرك على زيارة رابط الخبر،، ولكن تم اكتشاف أنك تستخدم حاجب للإعلانات عبر متصفحك ،، ونود أن نعلمك أن بقاء هذا الموقع واستمراريته بتواجد طاقم عمل يسعى للحصول على الخبر ووضعه بالصورة التي ترغب فيها ، قائم على هذه الإعلانات ، فنرجو منك فضلاً ،، تعطيل هذا الحاجب لمزيد من تقديم أخبار متنوعه ترضي الجمع