عفواً ..لا يمكنك نسخ محتوى الخبر

محمد أوناجم “فنان الوداد” الذي لدغ الأهلي بمساعدة رفيقه الحالي “بن شرقي”

أعلن نادي الزمالك تعاقده مع الجناح المغربي محمد أوناجم لاعب فريق الوداد البيضاوي لتدعيم الجانب الهجومي للفريق الأبيض في الموسم الجديد.

صاحب الـ27 عامًا سيكون العنصر الأجنبي الثاني الذي يتم انتدابه في الصيف الحالي لتدعيم فريق الزمالك بعد التعاقد مع المغربي أشرف بن شرقي القادم من فريق الهلال السعودي.

سلط موقع “يلا كورة” في التقرير التالي، أبرز ما قدمه أوناجم القادم من فريق الوداد البيضاوي المغربي:

– تجربة قصيرة

في موسم (2014 -2015) بدأ أوناجم مسيرته مع فريق شباب أطلس خنيفرة الذي ساهم في ظهور اللاعب داخل الملاعب المغربية.

أوناجم استطاع مع الفريق الصغير أن يحقق أرقامًا جيدًا نسبيًا بعدما شارك في 24 مباراة سجل من خلالها أربعة أهداف وصنع ثلاث تمريرات حاسمة.

أرقام الجناح الشاب خلال هذا الوقت مهدت لانتقاله لناد يُعد الأكبر في المغرب، وهو الوداد البيضاوي.

– بداية متواضعة

في العام الأول لأوناجم وتحديدًا (2015-2016)، شارك اللاعب في 19 مباراة فقط، بواقع 11 مباراة في دوري أبطال أفريقيا، و8 مباريات في الدوري.

موسم أوناجم الأول شهد ظهوره أمام الأندية المصرية أربع مرات، حيث واجه الأهلي في دور المجموعات إلا أنه لم يساهم بأي هدف.

وفي نصف النهائي ساهم الجناح المغربي في هدف أمام الزمالك خلال لقاء الإياب والذي انتهى بنتيجة (5-2) للوداد حيث كانت معركة الذهاب انتهت للزمالك (4-0) ليستفيد الفريق الأبيض بفارق المواجهات المباشرة ويتأهل للنهائي.

أوناجم تلقى ضربة مع فريقه بعد الإقصاء الأفريقي من خلال خسارة لقب الدوري والذي توّج به فريق الفتح الرباطي.

– ضربة للأهلي وموسم مميز

يُعد موسم (2016 -2017) رائعًا لأوناجم مع الوداد سواء على صعيد الأرقام الفردية أو البطولات محليًا وقاريًا.

أرقام لاعب الوداد في موسمه الثنائي بدأت في تحسن خاصة من ناحية صناعة الأهداف فقد ساهم بـ12 هدفًا بجانب تسجيله لهدفين.

البداية من دوري أبطال أفريقيا حيث قدّم أوناجم خمس تمريرات حاسمة كان من أبرزهم صناعته لهدف أمام الأهلي في ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا.

الأهلي كان متقدمًا بهدف أحرزه مؤمن زكريا إلا أن أشرف بن شرقي الوافد الجديد لصفوف الزمالك وجه ضربة لأصحاب الأرض بتمريرة من أوناجم لتنتهي المباراة بنتيجة التعادل بهدف لمثله.

أوناجم ورغم غيابه عن مباراة الإياب إلا أن الوداد حسم المشهد الختامي لصالحه بالفوز على الأهلي بهدف دون رد ليصبح مجموع المباراتين (2-1) لبطل المغرب.

أما على المستوى المحلي فاستطاع الوداد أن يجمع بين ثنائية لقب الدوري ودوري أبطال أفريقيا، ليكون هذا الموسم رائعًا للاعب المغربي.

– تراجع

موسم أوناجم الثالث مع الوداد شهد تراجعًا ملحوظًا حيث لم يساهم اللاعب سوى في 8 أهداف من خلال تسجيله أربعة أهداف وصناعة مثلهم في 19 مباراة.

ورغم افتتاح أوناجم أهدافه على المستوى الأفريقي بعد التسجيل أمام فريق الميناء التوجولي في دور المجموعات إلا أنه تلقى ضربة مبكرة بعد إقصاء فريقه من البطولة بالخسارة من وفاق سطيف الجزائري.

أوناجم تلقى ضربة جديدة مع فريقه بعد خسارة لقب الدوري والذي أحرزه فريق اتحاد طنجة.

– موسم استثنائي

موسم (2018 -2019) يُعد استثنائيًا لأوناجم مع فريقه السابق الوداد حيث ساهم بـ22 هدفًا في 34 مباراة.

الجناح المغربي سجل سبعة أهداف كان من بينهم ستة أهداف في الدوري وهدف في دوري الأبطال كما ساهم بـ15 تمريرة حاسمة.

مشوار أوناجم المميز ترجمه مع فريقه من خلال الوصول لنهائي دوري الأبطال أمام الترجي التونسي إلا أن البطل لم يُحدد حتى الآن بعد أحداث رادس في معركة الإياب.

أما على مستوى الدوري فقد استطاع الوداد وبعد صراع شرس مع غريمه الرجاء أن يعيد لقب الدوري ليختتم أوناجم مشواره بنهاية رائعة مع الفريق البيضاوي.

– عروض خليجية

منذ بداية العام الحالي وبدأت العروض تنهال على صاحب الـ27 عامًا خاصة من جانب فريق العين الإماراتي إلا أن فوزي البنزرتي مدرب الفريق السابق وسعيد الناصيري رئيس الوداد تمسك باللاعب خاصة أنه من العناصر الأساسية في الفريق.

الأيام الماضية شهدت محاولة اللاعب الخروج من الوداد في ظل العروض التي تلقاها، وهو الأمر الذي جعله يغيب عن التدريبات استعدادًا للموسم الجديد ليقرر أوناجم وبموافقة ناديه على الانتقال للزمالك، لتنتهي مسيرة اللاعب مع ناديه بعد أربعة مواسم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock